كلمة الافتتاح للدكتور عادل عبد الصادق للملتقي الدولي للامن السيبراني في ليبيا

28-01-2023 08:29 AM - عدد القراءات : 543
كتب فارس عادل ACCR
بعد فاعليات امتدت لثلاثة ايام اختتم الملتقي الدولي للامن السيبراني في لبييا اعماله ، وتم اعلان النتائج والتوصيات ،وقد شهد حضور ممثلين عن الدول العربية وعن الاتحاد الاوربي وعن تجمع دول الساحل والصحراء ، وقد شارك الدكتور عادل عبد الصادق مدير المركز العربي لابحاث الفضاء الالكتروني تنظيم الملتقي وتمت المشاركة في القاء الكلمة الافتتاحية والمشاركة كمتحدث في عدد من الجلسات ، وناقش الملتقي في جلستة الافتتاحية والاولى طبيعة التهديدات الجديدة للامن القومي ،
كلمة الافتتاح للدكتور عادل عبد الصادق للملتقي الدولي للامن السيبراني في ليبيا
 وتناولت الجلسة الثانية الانماط الجديدة للتهديدات السيبرانية وبخاصة الارهاب السيبراني ، والجلسة الثالثة التجارب العربية والدولية لتعزيز الامن السيبراني ، والجلسة الرابعة تناولت كيفية مواجهة مخاطر الانترنت على المجتمع والقيم والشباب ،و بالاضافة الى ورش عمل تناولت صناعة الوعي في العصر الرقمي وحماية البيانات الشخصية والبنية التحتية الحرجة ، وتطرقت الجلسة الخامسة ، التحول الرقمي في ليبيا بين الفرص والتحديات وتطبيقاته المختلفة بما فيها التعليم والصحة والخدمات الحكومية ، ولكون ليبيا مقرا لمنظمة الساحل والصحراء عقدت الجلسة السادسة والختامية لمناقشة طبيعة التهديدات الامنية الجديدة لدول الساحل والصحراء في العصر الرقمي ، وذلك الى جانب العديد من ورش العمل المصاحبة ، ويشارك في فاعليات المؤتمر خبراء وباحثين من الدول العربية الى جانب ممثلين عن المنظمات الاقليمية والاتحاد الاوروبي وحلف الناتو ، وكان من ابرز التوصيات انشاء مركز عربي للامن السيبراني وانشاء الاكاديمة الوطنية العليا للامن السيبراني  .
والجدير بالذكر ان المركز العربي لأبحاث الفضاء الالكتروني والذي يقع مقره في القاهرة يشارك في التنظيم والفاعليات انطلاقا بدوره في تعزيز بناء القدرات في مجال الامن السيبراني في العالم العربي .  وقد شارك الدكتور عادل عبد الصادق في الجلسة الافتتاحية والقاء كلمة ثم في الجلسة الثانية الخاصة بالارهاب السيبراني ، وجلستي التحول الرقمي والساحل والصحراء ، وقد شارك المركز العربي لابحاث الفضاء الالكتروني في عقد دورة تدريبية حول التجارب العربية لمواجهة التتهديدات السيبرانية في الفترة من 17-20- يناير قبل بدء الفاعليات الخاصة بالملتقي    
 أكدت توصيات مؤتمر ليبيا الدولي للأمن السيبراني في ختام أعماله اليوم الإثنين ببنغازي، على أن الأمن السيبراني ركيزة للأمن القومي، بناء غرفة استراتيجية للأمن السيبراني، والحاجة إلى إنشاء المركز العربي للأمن السيبراني، و توظيف تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الدفاع السيبراني عن المجتمع و المنظومات الوطنية المعلوماتية، و تدشين برامج تدريبية لمجلس الأمن القومي الليبي؛ لبناء القدرات الشبابية في مجال الأمن السيراني.
وركزت التوصيات على أهمية دور مؤسسات التنشئة الاجتماعية و الدينية لحماية الأطفال و المراهقين،و المرأة من المخاطر السيبرانية، و تبني تشريعات و قوانيين الحماية الفكرية عبر الإنترنت، تفعيل قوانين حماية البيانات الشخصية، موجهة تصاعد الابتزاز السيبراني، و بناء استراتيجية وطنية للأمن السيبراني بإشراف مجلس الأمن القومي الليبي على غرار الدول العربية، و إعداد خطة استراتيجية للتحول الرقمي لجميع المؤسسات و القطاعات.
كما شددت، على إنشاء بنية تحتية لتحولات الرقمية، و فتح مسارات أكاديمية للتخصص النوعي في مجال الأمن السيبراني، تعزيز الشراكة في مجال الأمن السيبراني بين القطاعين العام و الخاص و التعاون مع الجهات الإقليمية و الدولية المعنية بأمن الفضاء السيبراني و، دراسة الانظمام إلى الاتفاقيات العربية و الدولية المعنية بالحماية الالكترونية، إضافة إلى المشاركة في المؤتمرات و الندوات وورش العمل الدولية للاستفادة من التجارب و الخبرات المختلفة، و الاستعانة بالاتفاقيات الدولية المرتبطة بتشريعات الفضاء السيبراني وضمان تناسقها مع نظيراتها الوطنية.
https://youtu.be/jQQ7TLXmNBI
 


© 2012 جميع الحقوق محفوظة لــ المركز العربى لأبحاث الفضاء الالكترونى
>