الأخبار -
رفع شكوى ضد الولايات المتحدة بعد قانون حظر تيك توك

: 184
الثلاثاء,14 مايو 2024 - 06:00 ص
ACCR

قدم تطبيق تيك توك وشركة "بايتدانس" الصينية المالكة له، شكوى ضد الولايات المتحدة، عادين أن القانون الذي يفرض إنذارا نهائيا على منصة الفيديو الشهيرة ويهدد بحظرها في البلاد العام المقبل "غير دستوري".

رفع شكوى ضد الولايات المتحدة بعد قانون حظر تيك توك
اضغط للتكبير

وأقر الكونغرس الأمريكي في نهاية أبريل نصا يلزم الشركة الصينية الأم ببيع تيك توك خلال 12 شهرا وإلا سيتم استبعاده من متاجر "أبل" و"غوغل" على الأراضي الأمريكية.
ويرى التطبيق وشخصيات عديدة ومنظمات غير حكومية أن هذا القانون ينتهك حرية التعبير التي يكفلها الدستور الأمريكي. ويستخدم تيك توك 170 مليون شخص في الولايات المتحدة.

وقال محامو الشركة في الشكوى المقدمة إلى محكمة فيدرالية في واشنطن "لأول مرة في التاريخ، أصدر الكونغرس قانونا يحظر منصة تعبير واحدة على مستوى البلاد بشكل دائم ويمنع كل أمريكي من المشاركة في مجتمع عبر الإنترنت يضم أكثر من مليار شخص حول العالم".

وبموجب النص، سيتعين على الشركة الأم "بايتدانس" قطع علاقاتها بتيك توك وبيعه لمستثمرين غير صينيين في غضون 270 يوما قابلة للتمديد من قبل البيت الأبيض لمدة 90 يوما، وإلا سيتم حظره في الولايات المتحدة.


Share/Bookmark

اقرأ ايضآ

  • شركات التقنية تتسابق في التطوير الآمن للمنتجات والكشف عن الثغرات الأمنية
  • كشف الكاميرات المخفية... ونصائح للحفاظ على الخصوصية
  • السعودية تطلق المركز الوطني لأشباه الموصلات
  • «شي إن» و«تيمو» يواجهان عاصفة أميركية
  • كيف يؤثر إدمان الإنترنت على أدمغة المراهقين؟
  • فيسبوك
    تعليقات


    الذكاء الاصطناعي:الخصائص والتطور ومآلات الصعود
    بين القلق والتفاؤل .... تراوحت مشاعر الملايين عبر العالم إزاء غزو تطبيقات الذكاء الاصطناعي ، والتي

    التحول الرقمى ومتغيرات الشأن العام
    تولى القيادة السياسية اهتماما بالغا بعملية التحول الرقمى كجزء من الاستحواذ على القوة الجديدة والمكان

    التعاون الرقمى بين مصر وأوروبا
    عقدت فى 17 مارس الماضى القمة المصرية الأوروبية والتى خرجت بالإعلان عن حزمة من القروض والمساعدات والا

    موضوعات جديدة
    الأكثر قراءة
    الأكثر تعليقا
    الى اي مدى انت راض على اداء المنصات الرقمية في الحرب على غزة ؟
    راضي
    غير راضي
    غير مهتم
     
        
    سيادة الدولة في العصر الرقمي للدكتور عادل عبد الصادق
    التاريخ